منقذ برنامج مفترق الطرق

لماذا مفترق الطرق؟

كل يوم تواجهنا ظروف واوضاع تتطلب منا اتخاذ قرارات، فندخل فى مفترق طرق. فيكون السؤال هو كيف نخرج من مفترق الطرق لنسير إلى الأمام؟ ولذا نحتاج إلى بناء القدرات والكفاءات التى من شأنها تحسين وتعزيز من مستوى حياتنا. كل الناس لديهم الإمكانيات ولكنها فى معظم الأوقات تكون مدفونة, ولذلك سنعمل على إستخراج هذه الطاقات والإمكانيات لتحقيق النجاح والنمو والإنجازات.

عندما نقوم على بناء روح المبادرة وريادة الإعمال فى سوق العمل، نزيد من فرص النجاح فى شتى مجالات إدارة الأعمال ولكل من يعمل بها.

نظرة عامة

يهدف هذا البرنامج إلى دعم الجيل الجديد وذو الخبرة لأن يكون لهم الدافع والقدره على مواجهة التحديات الحالية والمستقبلية وقد تم تصميم هذا البرنامج بناءاً على حلول مختلطة تحتوى على التدريب والتفاعل والتقييم والملاحظة، بالإضافة إلى تبادل المعرفة وتوزيع المهام.

البرنامج يعتمد على ٣ محاور رئيسية

فلسفتنا

نطمح ونهدف إلى تحفيز وتمكين الطلاب الجامعيين والشباب والعاملين للتعامل بفاعلية مع تحديات العمل المهنية والإجتماعية الحالية والمستقبلية من خلال التدريب التفاعلى الذى يلهمهم على إحداث فارق من خلال ريادة الأعمال.

نحن نشجع جيل الشباب على تبنى أفكار وطرق الحياه الحديثة والتى تغير من نهجهم والتى تخلق فرص جديدة فى مجال الأعمال لكل من الموظفين واصحاب العمل.يتم تقديم كل البرامج التدريبية من خلال فريق اساسى من الموظفين الملتزمين  الذين لديهم الثقة والحماس فى إمكانيات الشباب وقدرتهم على ان يكونوا افضل ما يمكن ان يكونوا

ادوات التقييم

يكون تقييم البرنامج من خلال تنفيذه، فطرق التعلم كلها تجريبية وتطبيقية فيتم متابعة وفحص التمرين التطبييقى للألعاب الهادفة بمؤشرات الأداء الرئيسية ال KPI، وتكون المتابعة من قبل المدرب فى غضون 6-8 أسابيع.